الجمعة، 29 مارس 2013

الحاسب في التعليم

الحاسب في التعليم 


تعدد الوسائل التعليمية وتتنوع، ويتفاوت المعلمون في قدراتهم على توظيفها والاستفادة منها ؛ فمنهم من يحرص على توظيف التقنيات الحديثة في عمله، ومنهم من لا يزال يقتصر في عمله على الطبشورة والسبورة، رغم ما تثير لديه من حساسية. ولا أحد يتنكر لفضل الوسائل التعليمية التقليدية على امتداد العصور، غير أنه من المفيد التأكيد على أهمية اختيار الوسيلة المناسبة للموضوع وللهدف.
ويُعدّ الحاسوب من الركائز الأساسية التي توّلد الإبداع التقني المعاصر، وهو الوسيلة الأوسع انتشاراً، والأكثر تأثيراً، إنه أبو الوسائل التعليمية بلا منازع، لذلك فقد أصبح موضع اهتمام وعناية القادة التربويين والمعلمين. فكيف تبوأ الحاسوب كل هذه المكانة المميزة بين التقنيات التربوية الأخرى ؟.
تعد التقنيات التربوية الحديثة من الأسس الراسخة التي تستند عليها مدرسة المستقبل، ذلك لأن نجاح التربية في تحقيق أهدافها يقاس بسرعة استجابتها وتفاعلها مع المتغيرات في المجتمع، ومدى استفادتها من التفجر المعرفي الهائل الذي يشهده العالم، إضافة إلى أنه قد تمَّ إعادة صياغة الأدوار التي ينهض به كلٍ من المعلم والكتاب وغرفة الصف لتواكب التطورات المتسارعة ، ولا يتحقق هذا الهدف السامي بصورة مرضية إلا بتوظيف الحاسوب توظيفاً عملياً واسعاً. 
ومن أبرز مجالات استخدام هذا الجهاز في العملية التعليمية التعلمية ما يلي :
1-مجال المدرسة الإلكترونية ؛ حيث تقوم المدرسة العصرية بإنشاء موقع إلكتروني لها يخدم العملية التعليمية التعلمية، ويرتبط ارتباطاً مباشراً بشبكة المعلومات العالمية ( الإنترنت )، وتقدم فيه المعلومات على هيئة صفحات تعليمية، إضافة إلى ربط جميع أقسام المدرسة الإدارية والفنية بشبكة داخلية وخارجية تقدم المعلومات للإداريين والمعلمين والطلاب وأولياء الأمور.
2-مجال المكتبة الإلكترونية ؛ وتحتوي على أوعية من المعلومات المخزنة على وسائط ممغنطة أو مليزرة وتكون متاحة للمتعلمين عبر طريق الاتصال المباشر أو عبر نظام الأقراص المدمجة.
3-مجال التعليم الافتراضي ؛ حيث تستخدم التقنيات التربوية الحديثة ومن أبرزها الحاسب الآلي حيث يتوفر للمتعلمين مصادر للمعلومات في حالة وجود المعلم أو عدم وجوده، ويتطلب العمل في هذا المجال وجود عدة مقومات من أبرزها:
- وجود مختبر حاسوب مرتبط بشبكة الإنترنت.
-تصميم المناهج الدراسية بحيث يقوم الطالب بالبحث عن المعلومة بنفسه.
-تأهيل المعلمين ليحسنوا توظيف هذا النمط من التعليم لمساعدة الطالب في عملية التعلم الذاتي.
4-مجال الفصول الذكية، وهي عبارة عن معامل حاسوب ذات مواصفات عالية، تستخدم للتدريس والتدريب، وفيها تمارس العملية التعليمية التعلمية بشكل فاعل، ويسهل فيها التواصل الإيجابي بين المعلم والمتعلم من جهة وبين سائر المتعلمين فيما بينهم من جهة ثانية.
ويعد الحاسوب من أكثر منتجات التقدم العلمي والتقني المعاصر فائدة، وهو يوظف في جميع مجالات الحياة ابتداءً من ألعاب الأطفال، وانتهاءً بإطلاق الصواريخ العملاقة العابرة للقارات، وهو أداة المتعلم للتواصل مع شبكة المعلومات العالمية، لذلك فقد أصبح موضع اهتمام الساهرين على تطوير وتحسين منتوج العملية التعليمية التعلمية. وهو الآن يستخدم في البلدان المتقدمة على نطاق واسع في شتى الأعمال المدرسية ابتداءً بالإدارة وانتهاءً بتدقيق الاختبارات .

أدوار
الحاسب في التعليم:
1- الحاسب كمادة تعليمية :
المقصود به أن الحاسب
الآلي يدرس كماده تهدف إلى تزويد الطلاب بمهارات محدده في الحاسب الآلي . وبهذا يكون الحاسب هو محل الدراسة ومن أمثله هذا النوع :
- لغات البرمجة كلغة الفيجول بيسك وغيرها .
- تطبيقات الحاسب ( برمجيات الحاسب ) مثل ميكروسوفت وورد وباور بوينت.
- صيانة الحاسب كمكافحه الفيروسات وحل مشاكل انظمه التشغيل والبرامج وغيرها .
- قواعد للبيانات مثل أوراكل وأكسس و SQL.
- شبكات الحاسب الآلي .
2- الحاسب في الإدارة التربوية :
هناك برامج متعددة للإدارة المدرسة كبرنامج معارف وغيره . فيمكن للحاسب أن يقوم بكثير من الأعمال الإحصائية والحسابية وتنظيم المعلومات ليخفف الضغط على الإدارة ويتبع للمدير اتخاذ قراراته على أساس علمي صحيح وبناء المعلومات التي يقدمها الحاسب .


3- الحاسب كوسيلة مساعدة في التعليم :
هو نمط من أنماط التعليم يكون فيه الحاسب وسيلة تعليمية مساعدة في توصيل معلومات المناهج الأخرى إلى الطالب .

أهداف استخدام الحاسب في التعليم
بوصفه مادة تعليمية ( موضوع للدراسة )
1- محو أمية الحاسب لدى المتعلم وجعله مثقفاً حاسوبياً .
2- تدريب المتعلم على استخدام الحاسب في حل المشكلات التي تواجه في حياته .
3- توفير مهارات متقدمة للمتعلم المتميز في مجال الحاسب الآلي .
4- جعل المتعلم متقن للمتطلبات الأساسية لبرامج تطبيقات الحاسب .

بصفه وسيلة مساعدة للتعليم
* على مستوى المتعلم
1. توعية المتعلم بضرورة العمل على تطوير الحياة في مجتمعه.
2. العمل على تكوين وتنمية الاتجاهات الإيجابية لدى المتعلم .
3. جعل المتعلم ملماً بالأجزاء الأساسية للحاسب.
4. العمل على رفع مستوى عمليتي التعليم والتعلم.
5. تدريب المتعلم على التجريب والبحث والاستكشاف وتنمية الإبداع.
6. تشجيع المتعلم على عملية التعلم أو التثقيف الذاتي والاعتماد على النفس.
7. تنمية مهارات تبادل الأفكار والخبرات بين المتعلمين.



* على مستوى المعلم
1. إكساب المعلم طرق جديدة تعتمد على إثارة التفكير وتوجيه المتعلم إلى طـــريقة التعليم التحليلي الاستكشافي.
2. تكوين اتجاهات إيجابية لدى المعلم نحو الحاسب الآلي.


في الإدارة المدرسية
1- مساعدة المدير في اتخاذ القرارات على أسس علمية مبنية على التفكير وعمل المقارنات والتحليل والتقييم للموضوعات.
2- التقليل من الأعباء المنوطة بالمدير.
3- تطوير أداء متخذ القرار باستغلال التقنية المعاصرة وبالحصول على المعلومات التي يحتاجها بشكل دقيق.
4- العمل على تحقيق أهداف الإدارة من خلال سرعة الحصول على المعلومات الدقيقة وتخزينها واسترجاعها وسهولة البحث عنها وتحديثها.
5- عند ربط الحاسب بالإنترنت يساعد المدير مباشرة عمله من أي مكان خارج المكتب.



مزايا استخدام الحاسب في التعليم
1. يعمل على إكساب المتعلم المهارات اللازمة لتحقيق الأهداف التعليمية.
2. له دور كبير في حل المشكلات.
3. يساعد على تبديل اتجاهات الطلاب السلبية نحو المواد المعقدة إلى اتجاهات إيجابية.
4. مقابلة الفروق الفردية بين الطلاب.
5. يضع المتعلم في موقف تعليمي تفاعلي.
6. تعدد الوسائط المستخدمة في الحاسب مثل الأفلام والشرائح والأصوات...... الخ.
7. يزيد من مستوى فهم المتعلم للدرس من خلال التدريبات الكثيرة.
8. حث المتعلم على العمل الجماعي.
9. استثارة دافعيه المتعلم للتعلم لفترة طويلة من الوقت.

الحاسب في خدمة المعلم
- المعلم المتدرب على استخدام الحاسوب يكون قادر على إعداد بعض المواد التعليمية.
- يستطيع المعلم أن يستخدم الحاسب في إدارة العملية التعليمية.
- يستطيع المعلم أن يستخدم برامج الحاسب مثل برامج معالجة الكلمات وبرامج الرسومات.
- يزود الحاسب المعلم بمعلومات كافيه عن المواقف التعليمية لطلابه.
- يزود الحاسب المعلم بنماذج الاختبارات.
- استخدام المعلم للحاسب فترة طويلة يعمق لديه مهارات استخدامه في كافة المناحي والأنشطة.
- يستطيع المعلم أن يستخدم البرامج التعليمية المناسبة لعرض المادة العلمية بصورة أكثر فاعلية.
- يساعد الحاسب المعلم في متابعة تقدم الطلاب في إتقان المهارات المطلوبة.
- يفيد الحاسب المعلم في متابعة التطورات الحديثة في مادة تخصصه.



مشكلات تطبيق الحاسب في التعليم
1- المشكلة البيئية
وسببها أن أجهزة الحاسب :
*أنها حساسة للعوامل المناخية.
* أنها حساسة للعوامل الفيزيائية.


2- مشكلة نقص الموارد البشرية

للتغلب على مشكلة الموارد البشرية يقترح ما يلي :
*تأهيل كوادر بشرية عن طريق الدورات التدريبية.
*للمتخصصين يمكن التعاقد مع شركات التدريب الكبرى والمدربين المتميزين.
*التركيز على الدورات التدريبية للمعلمين في مجال الحاسب.



3- مشكلة نقص الموارد المادية.


للتغلب على مشكلة الموارد المادية نتبع ما يلي :
*إتباع سياسة خاصة بالأجهزة وذلك يحتاج إلى استقصاء ودراسة.
*إنشاء المصانع المحلية لدى كل دولة.
*دراسة بدائل أخرى غير الصرف الحكومي مثل فتح القطاع الخاص للاستثمار في التعليم.
*الاستفادة من القدرات والمهارات العالية لبعض المعلمين في البرمجة والصيانة.


4- اتجاهات المعلمين السلبية نحو استخدام التقنية

للتغلب على هذه المشاكل نتبع ما يلي :
*إعطاء المعلمين برامج تدريبية تهدف لتصحيح اتجاهاتهم.
*تحفيز المعلمين على استخدام الحاسب في التعليم مادياً ومعوياُ.


..................................................
أنماط استخدام الحاسب في التعليم
أولاً : نمط التعلم الخصوصي الفردي.
يقوم المتعلم في الوقت المناسب له والمكان المناسب له بعرض برمجية تعليمية على شاشة الحاسب فتقدم له شرح وافي ومتدرج للموضوعات والمهارات التي تشملها والمرتبطة بالأهداف التعليمية التي تعمل البرمجية على تحقيقها.


مميزات نمط التعلم الخصوصي الفردي :
1- يفيدنا هذا النمط عندما تكون بصدد تعليم الحقائق والقوانين والنظريات وتطبيقها.
2- في هذا النمط الاستغلال الأمثل لإمكانيات وقدرات الحاسب مثل التفرع والتشعب.

عيوب طريقة التعلم الخصوصي الفردي :
1- إعدادها وتصميمها ليس بالأمر اليسير.
2- يجب عرضها بأسلوب يمكن المتعلم أن يتعلم منها بنفسه.
3- تحتاج في إعدادها إلى أسلوب يجعل المتعلم يعتمد على نفسه.



ثانياً : نمط التدريب والممارسة.
يطلق عليه نمط التمرين والممارسة أو نمط صقل المهارات وهو نمط شائع ومثالي لإعطاء التدريبات اللازمة لتنمية مهارات معينة.

مميزات نمط لتدريب والممارسة :
1- يقابل الفروق الفردية بين المتعلمين ففي البداية يتم تقديم مجموعة من الاختبارات القبلية لتحديد مستوى المتعلم.
2- يقدم للمتعلم تدريبات عديدة دون ملل على المهارات التي سبق له تعلمها.
3- يتم تعزيز استجابات المتعلم الإيجابية والسلبية فوراً فيتعرف أخطائــه.
4- يعتبر كمعلم يهتم بكل متعلم بشكل خاص فيتعامل مع ما يناسبه.


عيوب طريقة التدريب والممارسة :
1- قدرة هذه البرامج محدودة على تقييم أداء المتعلم حيث يجيب المتعلم على التمارين من خلال الاختيار من متعدد.
2- لا يساعد هذا النمط على تنمية مهارات الإبداع والابتكار لدى المتعلم.
3- المعلم القائم على الاستجابة لحاجات المتعلمين لم يتدرب على كيفية الاستجابة بطريقة تربوية.


ثالثاً : نمط الألعاب التعليمية.
يجلس المتعلم أمام شاشة الحاسب ويعرض برمجية مستخدم العاب تعليمية مشوقة تتضمن في سياقها مفهوم محدد أو مهارة محددة في شكل نشاط منظم يتبع مجموعة من القواعد أثناء اللعب.

مميزات نمط الألعاب التعليمية :
1- يشجع المتعلم على مواصلة العمل في البرنامج.
2-لا يشعر المتعلم أثناء العمل في البرنامج بالتعب والملل.
3- يكون بين المتعلم والحاسب ألفة ويشجعه على استخدامه في حل مشكلاته.

عيوب نمط الألعاب التعليمية :
1- كم المعلومات الذي يعطيه للمتعلم والمهارات التي يكسبها له تكون قليلة.
2- إعداده يحتاج إلى وقت كبير وجهد أكبر.
3- يناسب المراحل الأولى من التعليم العام دون باقي المراحل الأخرى من التعليم .


رابعاً : نمط المحاكاة وتمثيل المواقف.
يستخدم الحاسب كمختبر تجريبي له قدرة فائقة غير محددة ويقوم الحاسب بعرض تقليد محكم لظاهرة ما أو مشكلة موجودة في الواقع أو نظام ما دون مخاطرة أو تكلفة مالية عالية.

مميزات نمط المحاكاة :
1- عندما يخطئ المتعلم لا يتسبب في حدوث خطورة كالتي تحدث عندما يخطئ في الواقع الحقيقي.
2- يهيئ للمتعلم موقف تعليمي مثير لتفكيره باستخدامها لإمكانيات الوسائط المتعددة وإمكانيات الحاسب المتقدمة.
3- يتميز بأنها تستخدم العمليات والإجراءات التي يصعب دراستها في الواقع بالطرق العادية.
4- يتمتع المتعلم فيه بنوع من الحرية أثناء عملية التعلم.


عيوب نمط المحاكاة :
1- يحتاج إلى وقت وجهد وتكلفة مالية.
2- يحتاج إلى فريق عمل كبير من خبراء المناهج وطرق التدريس.
3- قد يحتاج إلى أجهزة حاسب ذات مواصفات خاصة.
4- لكي تكون برامجها شبيهه بالواقع وفعالة تحتاج إلى قدراً كبيراً من التخطيط والبرمجة.


خامساً : طريقة حل المشاكل.
يلعب الحاسب دور كبير حيث يساعد المتعلم في الحصول على الحل الأمثل للمسائل والتمارين بطريقة الاستقراء والاستنباط.



مميزات نمط حل المشاكل :
1- يشجع المتعلم على التفكير المنطقي والناقد.
2- يساعد النمط على الابتكار والإبداع والتفوق.
3- يركز على تحقيق المستويات العليا في مجال الأهداف المعرفية لتصنيف بلوم.
عيوب نمط حل المشاكل :
1- لغات البرمجة هما لغة البيسك والباسكال هي في طريقهما إلى الاندثار والانعدام.
2- يناسب المستويات العليا من التعليم العام ويتطلب خلفية جديدة في الحاسب لدى المتعلم.
3- يناسب الطلاب المتميزين بالذكاء والتفوق والقدرة على التفكير.
4- لا يمكن استخدامه مع كل المقررات الدراسية فهو مناسب لبعض المقررات.

 
 
 
 
 

 
 
 

هناك 6 تعليقات:

  1. اتمنى لكم وقت ممتع (فاطمة الناصر )

    ردحذف
  2. جزاك الله خيراً موفقه باذن الله

    ردحذف
  3. موضوع جميل يخدم التعلم بشكل كبير موفقة

    ردحذف
  4. موضوع ممتع وجميل ،،،،، شكرا لك اختي

    ردحذف